السبت


ميزة التعرف على الوجه في الصين 



فى الصين, ميزة التعرف على الوجه ليس جديد عليهم وانما هو من اوجه الحياة اليومية. الموظفين فى متجر التجارة الالكترونية العملاقة على بابا تتعرف الابواب على وجوهم لدخول المبنى  بدلا من تمرير بطاقات الهوية. و هنا نجد محطة قطار غربي بكين تتعرف على  ركاب التذاكر المجانية التي تصدرها الحكومة من خلال مسح وجوههم اذ الوجه مطابق لبطاقات هويتهم والتذاكر صالحة يسمح لهم بالمرور من البوابات وكما هو الحال في نظام مترو الانفاق فى مدينة هانغتشو حوالى 125 ميلا جنوب غرب شانغهاى تستخدم كاميرات المراقبة في التعرف على وجوه المجرمين المشتبه فيهم .




تكنولوجيا التعرف على الوجه المستخدمة في الصين هي اكبر تقنية متوفره لتعرف على الوجه , وكذلك الصور, والنصوص, ومختلف انواع بطاقات الهوية الصادرة عن الحكومة .


شركات صينية عديدة تقدم تلك الخدمات للشركات والمطورين   , لكن اكثرهم شعبية Megvii, شركة مقرها بكين والتي تأسست فى عام 2011 على يد ثلاثة من خريجي جامعة تسينغهوا Megvii الان تبلغ قيمتها حوالى مليار دولار ويضم حوالى 530 موظف الان من 30 موظفا فى عام 2014 .


ويعتقد Megvii ان ميزة التعرف على الوجه ستصبح جزءا من البنية الاساسية فى الانترنت كوسيلة لتحديد الهوية, الا فيما يتعلق بالانشطة التي تتطلب شخصياتهم الحقيقية. و يبدو ان الرهان مستمر على تلك التكنولوجيا من شركات صناعة الهواتف العملاقة  مثل سامسونج و Apple والتي تنوي تزويد الهواتف القادمة بتكنولوجيا التعرف على الوجه  .


وتستخدم تلك الميزة في امور عامة وخدمية كالشرطة و الجوازات ومنافذ الدخول والخروج في بعض الدول ويبدو ان التطور القادم للعالم لن يتوقف الى هذا الحد في الايام القادمة والان تواجه مكرس فى القطاع المصرفي والمالي Megvii المؤسسين فى خطط لادماج ميزة التعرف على الوجه وغيرها من تكنولوجيات الحاسوب فى الكثير من الصناعات , مثل تجارة التجزئة و تكنولوجيا صناعة السيارات وخدمات الانترنت البعيدة والبنوك خصيصا شركات الخدمات المالية المتاحة على الانترنت لانهم بحاجة لمصادقة المستخدمين عن بعد .
0 تعليقات على " ميزة التعرف على الوجه في الصين "

تذكر قول الله تعالى : (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد)